Home » Archive » كيف تراقب استخدام الأطفال لفيس بوك

Table of contents:

يعتبر Facebook أكثر منصات التواصل الاجتماعي شيوعاً، مع ما يقرب من 3 مليارات مستخدم. ورغم هذا العدد الكبير من المستخدمين إلا أنه ليس مسموحاً لجميع الفئات العمرية استخدامه، حيث يقتصر Facebook على الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 13 عاماً. وذلك لأنه كما العالم الواقعي ليس آمناً للأطفال، ولا يستخدمه الجميع بنوايا حسنة. لذلك، حتى وإن كان طفلك قد أصبح أكبر من 13 عاماً، فإن الوالدين لديهم واجب حمايته كما يفعلون في الواقع وذلك من خلال مراقبة استخدام الأطفال للفيسبوك. 

ويقدم Facebook خدمات عديدة تجذب الناس لاستخدامه، حيث يتيح إمكانية التواصل مع الأصدقاء والأهل والأقارب في أي مكان في العالم؛ يمكنهم من مواكبة آخر الأخبار ومشاركة الصور ومقاطع الفيديو والتفاعل مع صور وفيديوهات الآخرين. ولكن هذه الإيجابيات ليست كل شيء على فيسبوك. فهذه الإمكانيات قد تجعل الأطفال يتواصلون مع الغرباء، أو يتعرضون للتنمر الإلكتروني أو حتى التحرش الجنسي او الاحتيال وسرقة البيانات. وهذا ما يضع حملاً كبيراً على كاهل الأهالي لتكثيف مراقبة استخدام الأطفال على فيس بوك. 

 

كيفية مراقبة استخدام الأطفال للفيسبوك

أول شيء يتعين على الآباء القيام به قبل مراقبة استخدام الأطفال للفيسبوك هو شرح مخاطر استخدام منصات التواصل الاجتماعي لهم. يجب عليهم تثقيفهم حول الحفاظ على أمان معلوماتهم الشخصية، مثل عنوان المنزل ورقم الهاتف وعنوان البريد الإلكتروني. يجب على الآباء تذكير الأطفال بعدم قبول طلبات الصداقة من الغرباء، أو النقر فوق الروابط المشبوهة في الرسائل، أو تنزيل الملفات المشبوهة. والأهم من ذلك، يجب إخبارهم بإبلاغ والديهم في أي وقت يواجهون فيه أنشطة مشبوهة. 

  

بعد أن يعرف طفلك المخاطر وكيفية استخدام الإنترنت بأمان، يكون الوقت قد حان لتنفيذ إرشادات الرقابة الأبوية. عادة لا يكفي التحدث مع الأطفال للحفاظ على سلامتهم. إنهم عادة لا يأخذون السلامة على محمل الجد وفي بعض الأحيان يرغبون في المخاطرة. لهذا السبب يحتاج الآباء إلى مراقبة استخدام الأطفال على Facebook على الرغم من التحدث إليهم مسبقاً. 

  

في الفقرات التالية، اقرأ عن طرق مراقبة استخدام الأطفال لفيسبوك. 

 

 

استخدم Messenger Kids

يشبه Messenger Kids برنامج Facebook Messenger التقليدي ولكنه مصمم ليستخدمه الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و12 عاماً. عندما تم إطلاق Messenger Kids في عام 2017، واجه بعض الانتقادات. حتى أن البعض أراد إغلاق هذا المشروع لأنهم اعتقدوا أنه جذب الأطفال لقضاء المزيد من الوقت على الإنترنت. ومع ذلك، اعتقد صانعو Messenger Kids أن الرسائل النصية أصبحت بالفعل جزءاً من نمط حياة أطفال اليوم. إذا لم تكن هناك أدوات للاستجابة لاحتياجاتهم، فسيتعين عليهم استخدام برامج المراسلة التقليدية أو شبكات التواصل الاجتماعي. 

 

أدوات Messenger Kids

باستخدام Messenger Kids ، يمكن للأطفال فقط مراسلة عائلاتهم وأصدقائهم. يمكن للوالدين مراقبة قوائم الاتصال والرسائل الخاصة بأطفالهم باستمرار. لا يمكن للأطفال إزالة الرسائل. يقوم فريق خاص بالإشراف على المحتوى الموجود على Messenger Kids ؛ ومع ذلك، يمكن للأطفال الإبلاغ عن محتوى مشبوه أو غير ملائم وإخبار والديهم بالأمر. كما يمكن للوالدين وضع حد زمني لاستخدام التطبيق. 

ماذا لو كان طفلك أكبر من 13 عاماً ويريد استخدام الإصدار الكامل من Facebook؟ بعد ذلك، يمكنك استخدام الأدوات لمراقبة استخدام الأطفال على Facebook والتي سنشرحها أدناه. 

 

الرقابة الأبوية على Facebook

إذا كان لديك طفل يزيد عمره عن 13 عاماً ويريد استخدام Facebook، فإن منصة الشبكات الاجتماعية هذه لا تزال توفر لك أدوات لمراقبة أطفالك. لهذا الغرض، يجب عليك استخدام خيارات الرقابة الأبوية المتاحة على أي حساب Facebook. هذا يعني أنك تحتاج أولاً إلى الوصول إلى حساب طفلك على Facebook. يفضل أن تقوم أنت بإنشاء حساب لهم. 

 

خيارات الرقابة الأبوية 

يمكنك تحديد من يمكنه رؤية مشاركات طفلك على صفحة إعدادات الحساب. نقترح عليك قصر ذلك على الأصدقاء فقط، على الرغم من أنه استنادًا إلى عمر الأطفال، فإن الآباء لا يمانعون في رؤية أصدقاء الأصدقاء لمشاركات أطفالهم. 

 يمكنك أيضاً تقييد عرض المعلومات الشخصية مثل تاريخ الميلاد ورقم الهاتف وعنوان البريد الإلكتروني وعنوان المنزل. إذا حددت “أنا فقط”، فسيعرض Facebook المعلومات فقط لمالك الحساب (طفلك). 

أحد الخيارات المهمة التي تحتاج إلى تخصيصها هو من يمكنه إرسال طلبات صداقة إلى طفلك. على نحو مفضل، يجب أن يقتصر الأمر على أصدقاء الأصدقاء إذا كنت تريد أن يرسل الأشخاص من أقارب طفلك، أو المدرسة، أو صالة الألعاب الرياضية، أو ما إلى ذلك، طلبات صداقة إلى طفلك. 

 أخيراً، يمكنك حظر الأشخاص إذا كان هناك أشخاص معينون لا تريد أن يتفاعل طفلك معهم. 

 

انضم واستخدم Facebook

لا يمكنك تحقيق أقصى قدر من مراقبة استخدام أطفالك على Facebook إذا لم تستخدم التطبيق بنفسك. لا يمكنك ترك الأمر لطفلك لتجنب المخاطر وإبلاغك بذلك. إذا لم تكن قد قمت بذلك بالفعل، فمن الأفضل الانضمام إلى Facebook وإضافة طفلك كصديق. يتيح لك القيام بذلك معرفة الأشخاص المدرجين في قائمة أصدقاء طفلك، وما الذي شاركه، ومن يعلق، وما إلى ذلك. ستعرف أيضاً ما إذا كان يمكن للآخرين الوصول إلى بعض المعلومات الشخصية لطفلك، عن طريق الخطأ أو عن قصد. 

  

بعض الآباء، وخاصة أولئك الذين نشأوا قبل الثورة الرقمية، ليسوا كثيراً من المرتبطين بمنصات التواصل الاجتماعي. ومع ذلك، يجب عليهم مواكبة التكنولوجيا لمراقبة استخدام الأطفال على Facebook لحمايتهم في مواجهة المخاطر في عالم الإنترنت. 

 

 

احترم خصوصية طفلك

من ناحية أخرى، قد لا يرحب بعض الأطفال بفكرة أن والديهم لديهم أصدقاء عبر الإنترنت، قائلين إن ذلك يجعلهم غير مرتاحين. إذا كان الأمر كذلك، يجب أن تريحهم من خلال وعدهم بأنك لن تنتهك خصوصيتهم. تأكد من أنك لا تفعل أي شيء لجعل أطفالك حساسين بشأن خصوصيتهم، خاصة إذا كان لديك مراهق. 

 

تطبيقات الأمان عبر الإنترنت

يمكنك التحدث إلى طفلك حول مخاطر استخدام Facebook، ويمكنك تعليمه استخدام Messenger Kids إذا كان عمره أقل من 13 عاماً، وتقييد حساب Facebook الخاص به عندما يكون فوق 13 عاماً، وإضافته كصديق على حساب Facebook الخاص بك لتبقى قريباً من نشاطه الإلكتروني، ولكنك لا تزال لا يمكنك التأكد تماماً من أنها آمنة بنسبة 100٪. قد لا يلتزمون بالقواعد التي قمت بتعيينها وإلغاء تنشيط إعداداتك، أو قد يتلقون محتوى غير لائق على الرغم من المشرفين على Facebook. ماذا يجب ان تفعل في هذه الحالة؟ 

 

تطبيق Safes

لحسن الحظ، هناك تطبيقات أمان على الإنترنت مثل Safes للآباء والمدارس لتقييد ومراقبة استخدام الأطفال للفيسبوك. باستخدام هذه التطبيقات، يمكن للوالدين تحديد وقت أطفالهم على Facebook ومنع التعرض غير المرغوب فيه للمحتوى غير اللائق. كما يمكنهم أيضاً تلقي تقارير عن نشاط أطفالهم. 

  

يحتوي تطبيق Safes على العديد من الخيارات لمراقبة نشاط الأطفال عبر الإنترنت وفي وضع عدم الاتصال. على سبيل المثال، بمساعدة هذا التطبيق، لا داعي للقلق بشأن بقاء أطفالكم حتى وقت متأخر باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي مثل Facebook. من خلال تعديلات بسيطة، يمكن للوالدين إيقاف أجهزة أطفالهم مؤقتاً. 

 

خاتمة كيفية مراقبة استخدام الأطفال للفيسبوك

Facebook، على الرغم من كونه منصة وسائط اجتماعية مفيدة تربط الناس وتبقيهم على إطلاع بكل ماهو جديد، إلا أنه يأتي بمخاطر معينة على الأطفال. قد يتصل بهم الغرباء الخطرين، أو يتعرضون للمضايقة أو التنمر الالكتروني، أو تُسرق معلوماتهم، من بين أشياء أخرى. لذلك، يجب على الآباء مراقبة نشاط الأطفال على Facebook. 

  

قبل أي شيء، يحتاج الآباء إلى شرح مخاطر استخدام Facebook لأطفالهم. إذا كان الأطفال أقل من 13 عاماً ويمكن للوالدين إنشاء حساب أطفال ماسنجر لهم. بعد 13 عاماً، يمكن للوالدين استخدام خيارات الرقابة الأبوية على حسابات الأطفال على Facebook لتقييد من يمكنه عرض منشورات ومعلومات أطفالهم أو الاتصال بهم. من المفيد دائماً أن ينضم الآباء إلى Facebook ويضيفون أطفالهم كأصدقاء حتى يتمكنوا من مراقبة استخدام الأطفال على Facebook بشكل أفضل. أخيراً، يمكن للوالدين تثبيت تطبيقات الأمان على الإنترنت مثل الخزائن لتحقيق أقصى قدر من أمان أطفالهم. 

 

نرجو مشاركة المقال لتعم الفائدة، واترك لنا تعليقاً مناسباً، كما نتشرف بزيارتكم لموقعنا  للاطلاع على المزيد من الميزات والمقالات في مدونتنا، كما يمكنكم الاشتراك بصفحاتنا على وسائل التواصل الاجتماعي المتنوعة، لنتشارك أهم النصائح والوسائل التي تساعد في حماية الأطفال عبر الإنترنت. 

YouTube  

Facebook  

Instagram

Safes Content Team

Safes Content Team

At auctor lacus fusce enim id tempor etiam amet. Et consequat amet eu nulla nunc est massa dui consequat. Facilisi adipiscing nec condimentum sit laoreet non turpis aenean in. Aliquam cursus elementum mollis sed accumsan nisl ullamcorper in.

Related Posts

يوتيوب للأطفال
Lorem Ipsum is simply dummy text of the printing and typesetting industry. Lorem Ipsum has been the industry’s standard dummy text ever since the 1500s, when an unknown printer took a galley of type and scrambled it to make a type specimen book.
Reza Ardani

Reza Ardani

تطبيقات مثل WhatsApp و Snapchat و Tinder و Omegle و Confide و Cupid و VideoChating  هي 7 تطبيقات شائعة بين المراهقين ويتم استخدامها للمراسلات الجنسية
Safes Content Team

Safes Content Team

Sending Rude or Mean Messages-safes.so
اقرأ عن 8 طرق اعتداء يستخدمها المتنمرين الإلكترونيين على الإنترنت للإساءة ومضايقة الناس: المطاردة الإلكترونية، التعيير عبر الإنترنت، المراسلات الجنسية، القرصنة والتهكير، سرقة الهوية وغيرها.
Reza Ardani

Reza Ardani

How to Make Virtual Reality Safe for Kids?
مع تداخل الواقع الإفتراضي مع العالم الحقيقي، يجب علينا معرفة حقيقة هذا العالم وفهمه جيداً لنستطيع معرفة ما الذي يجب فعله لجعل العالم الإفتراضي آمن للأطفال.
Reza Ardani

Reza Ardani